مدينة سيدي علي مستغانم مدينة سيدي علي مستغانم
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

الفن بسيدي علي

الفن بسيدي علي

انجبت سيدي علي منذ بداية القرن الماضي اصواتا فنية في مختلف الفنون 
حتى ينسى سكانها محن و ويلات الاستعمار الدخيل فتشعب في انواع الفنون الشعبية التي ازدهرت بها سيدي علي منذ القدم .
فقد برزت شخصيات شعبية في التغني عن الوطن و بتعبيره الشخصي عن رفضه للاحتلال الفرنسي للجزائر, ومنها الشعراء المداحون و شيوخ البدوي .
و في بداية القرن الماضي ,ظهرت لاول مرة بسيدي علي موهبة في الفن البدوي التي استهواها اهالي سيدي علي من الوهلة الاولى و رددوا اغانيه بكثرة و طلب مرارا لاحياء مواسم الاعراس الدينية و الشعبية للتغني بما جادت حنجرته من جمال هاذ الفن الاصيل .
فرقة اهل الشهداء


بعد ظهور الظاهرة الغيوانية بالمغرب الشقيق في بداية السبعينات و استحسان هاذ الفن الجديد في اوساط الشباب انذاك و الاكثار من انتشاره في كامل المدن المغربية و انتقاله الى الجزائر كبلد مجاور حتى وصل ريحه الى سيدي علي حيث تاسست فرقة اهل الشهداء سنة 1975 ذات الطابع الغيناوي من طرف نخبة من شباب حي الشهداء العتيق متكونة من خمس اعضاء ثلاثة منهم ابناء شهداء فسمية الفرقة بهاد الاسم متخدة من قاعة ملبس الملعب مقرا لها ثم انتقلوا الى دار الشباب ,و في سنة 1977 تقدمت الفرقة الى مقر الاذاعة الجزائرية بوهران لتسجيل اغنيتين من تاليف الفرقة و هي :صلي يا العبد الفاني و اغنية الحجاج .
و في سنة 1978 شاركت في مهرجان الوطني للفنون الثقافية بالجزائر العاصمة حيث كان لها رصيد وافر من الاغاني الدينية المديحية و الوطنية الملتزمة و الاغاني الاجتماعية العاطفية.

تكونت الفرقة في اول الامر من الاعضاء الفنيين مرسلي العيد كياس محمد شاعر الفرقة و سلطاني محمد ملحن الفرقة و قائدها قراجة محمد المدعو حميد و كياس الحاج.

الشيخ علي
 كما سماه معاصروه و هو الشيخ علي حجار من مواليد 12 فيفري 1912 بسيدي علي و هو ابن محمد و عائشة طهار.
في شبابه احب الفن البدوي الذي كان مشتهرا في المنطقة في فترة الثلاثينات  من القرض الماضي و صاحب اعمدة الفن البدوي كالشيخ حمادة و الشيخ محمد البوسكي حتى نضجت موهبته في هاذ الفن  الاصيل و كون فرقة خاصة و بدا في الغناء البدوي من اشعار الشاعر بن عزدين بن طاطا  الذي كان يمد له الاشعار .
ذيع صوته و اشتهر فنه و صار يحي الاعراس في مختلف جهات المنطقة برفقة الشيخ محمد بوسكي الى ان صار في رصيده الفني ما يقارب العشرين قصيدة.

الشيخ فلوحي 

ولد الشيخ فلوحي العيد في سنة 1951 بسيدي علي تابع دراسته بسيدي علي و في المعهد الفلاحي ببلدية حاسي ماماش.
كان يستمع في فترة شبابه الى اغاني شيوخ الفن البدوي مثل الشيخ جيلالي عين تادلس الذي كان مولعا باغانيه و فنهو كان يزوره من حين الى اخر كما بدا في حفظ قصائد الشاعر مصطفلى بن براهيم و عندما برز نبوغه في الفن و الغناء كون فرقة محلية للفن العصري الوهراني برفقة بخضر حجار و ميلود شاشا و اخرين فصار يحي حفلات الاعراس و السهرات العائلية.
و مساهمة منه نظم قصائدا اجتماعية و اداها في طابع بدوي سجلها في اذاعة وهران الجهوية في السبعينات. 

الفنان علي حجار 

ولد الفنان في سنة 1946 بسيدي علي في عائلة فنية اذ مارس عمه الشيخ علي السالف الذكر في الموضوع الغناء البدوي في الثلاثينات من القرن الماضي .
يعتبر الفنان حجار علي من المغنيين و الملحنين في سيدي علي منذ كان يبلغ سن 16 سنة من عمره .
في سنة 1975 سافر اللى فرنسا كباقي شباب المدينة و في سنة 1978 انتج اغنية في اسطوانة من 54 لفة عنةانها امي يا امي . 
و في سنة 1997 قام بتنظيم معرض فني للصور بفرنسا. 
اصدر كتابا باللغة الفرنسية يحكي فيه مشاركة الجزائريين في الحروب القديمة من 1854 الى غاية 1954 سماه la chair a canon.

الشاب عزيز 

ولد الشاب عزيز( ساخي عبد الله اسمه الحقيقي) في عام 1957 بسيدي علي و زاول دراسته بها و عند مرحلته المتوسطة في بداية السبعينات كان يقوم بتنشسط المواسم و الاحتفالات الثقافية و الفنية باداء الالحان الوطنية في مختلف النشاطات الثقافية و الترفيهية التي كانت تقوم بها متوسطة قدور بلعربي انذاك, و في سنة 1988 استدعى في اطار المهرجان العالمي للثقافات الى مدينة نانت الفرنسية لاحياء مسيرته الفنية و التي بها عين بصفة رسمية و نهائية وجهته الفنية بفرنسا.
في سنة 1991 زار المغرب الشقيق و سجل به اول شريط سمعي بباريس لدى المنتج و الموزع بوسيفون المتخصص في توزيع و تسجيل موسيقى الرايو في نفس السنة قام بتسجيل شريط ثاني له بالجزائر لدى المنتد زينيت بمستغانم اثناء زيارته لعائلته بسيدي علي.
في سنة 2000 غنى بمدينة برسي الفرنسية مع الشاب خالد و الفنانيين القبائليين ادير و تاكفاريناس.
انتج البوم سنة 2001 يتالف من 12 اغنية و شهدت اغانيه اقبالا واسعا.

الفنان لخضر حجار


من منا لا يعرف " حومة كسان " و " ألو طنجة " غنى في كل أفراحنا وغنى للجزائر 01 نوفمبر و 05 جويلية غنى للفقراء والأثرياء غنى بالمقابل وبدونه ، تميزت سيدي علي بطبعه في الغناء مغني الطرب المغربي والوهراني والبدوي وغنى للمشارقة أم كلثوم وعبد الحليم و...، كان له حضور في العديد من القنوات التلفزيونية المحلية والأجنبية مثل tf1 ، كما شارك في العديد من التظاهرات الثقافية مثل دورات رياض الفتح .


الفنان عبد الرزاق حجار


كأبناء سيدي علي لنا كل الشرف أنه منا وهو يغني في جم أفراحنا كلماته النظيفة وأنغامه من الطرب المغربي الأصيل ، لنا كل الحظ فلسنا بحاجة إلى ما نشاهده من أشكال هندسية كان لسيدي علي الحصرية على مستوى القطر الوطني كونها تمتلك هذه الجوهرة الثمينة ، وهو يعزف على آلة العود يذكرنا بعمالقة شجرة الفن كما غنى لهم : فريد الأطرش ، عبد الحليم ، وردة وفيروز و ...، له حضور قوي على الخشبة وهو من رحم سيدي علي حي القبة من عائلة فنية متواضعة كيف لا وهو اخ المعلم لخضر حجار وعلي و ....، محبوب لدى كبارنا وصغارنا معشوق جماهير سيدي علي والغرب الوطني ، كانت له مسيرة فنية لا بأس بها بالمهجر ، إنه الشيخ عبد الرزاق حجار من طينة الكبار


الشاب الطيب
ولد الفنان رقام الطيب المعروف في الساحة الفنية بالشاب الطيب  في سنة 1967 بسيدي علي تابع دراسته بمسقط راسه سيدي علي حتى السنة الرابعة من التعليم المتوسط .
في فترة شبابه كان يقلد الاصوات اثناء انخراطه في الكشافة الاسلامية الجزائرية بدار الشباب بقيادة المنشط ميلود شهري. و بعد فترة قصيرة تشبع بتقليد الاصوات حتى صار له صوت فني رائع فانخرط في احدى الفرق الموسيقية  و هي فرقة النجوم و منها صار يحي مواسم الاعراس و الحفلات العائلية و انتج اثناء مسيرته الفنية شريط غنائي ة تسع البومات.
طار الى عالم النجومية حيث احيا السهرات و الحفلات بدار الثقافة بوهران و الجزائر العاصمة غليزان و سيدي فرج و سطيف كما شارك مع نخبة من الفنانين في احياء ليالي رمضان .
شارك في حصص متنوعة لمختلف المحطات الاذاعية في كل من القناة الاولى الاذاعية ,اذاعة البهجة ,القناة الثالثة الاذاعية الناطقة باللغة الفرنسية و في حصة ابتسامة للتلفزة الوطنية.

فرقة الف قرية اشتراكية 
بمتوسطة قدور بلعربي و تحت قيادة المنشط قدور بكوش تاسست الفرقة الفلكلورية في منتصف السبعينات من القرن الماضي لتبرز عن ثقافة المنطقة من خلال رقصاتها المحلية,و قد اجادت هذه الفرقة في رقصتها المعبرة عن مدى المنهجية الثقافية و الاجتماعية التي انتهجتها الدولة.
شاركت الفرقة في مختلف المهرجانات و اللقائات التصفوية لتنال المرتية الاولى الى ان شاركت في المهرجان الوطني للفنون الثقافية التي احتظنتها الجزائ العاصمة  في شهر جويلية 1978 الموافق لشهر رمضان المعظم لذلك العام بموافقة اللجنة المديرة لهاذ المهرجان فقد اختيرت فرقة الف قرية اشتراكية لتمثل الجزائر بل القارة الافريقية في مهرجان لندن الدولي للرقص الشعبي  بحضور مختلف الفرق الراقصة من جميع انحاء قارات العالم.
و قد ضمنت هذه الفرقة الراقصين بلعباس الجيلالي,لكحل محمد,التوام ملياني احمد و عبد الهادي ,المرحوم ساخي عبد القادر ,بليل العربي , حمراس الهواري و مقدمي تواتي.










عن الكاتب

ilovesidiali.com

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مدينة سيدي علي مستغانم