مدينة سيدي علي مستغانم مدينة سيدي علي مستغانم
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

تاريخ سيدي علي الفصل الثاني

تاريخ سيدي علي الفصل الثاني 

كنا قد  تكلمنا في الفصل الاول عن تاريخ سيدي علي كيف كانت و كيف
سميت بهذا الاسم تكلمنا ايضا حول الكنيسة و التعليم .
في هذا الفصل الثاني سنتكلم عن :

الصحة 

توافد الاطباء الفرنسيين على العيادة الوحيدة في المدينة التي
كانت (مقابل بنك التنمية المحلية حاليا) و اخر طبيب عين على 
راس العيادة لتسييرها صحيا هو الطبيب جيلبار Gilbert الذي 
استفاد من مسكن كائن في شارع درار محمد مقابل الدائرة القديمة.
عندما انتشرت الامراض و الاوبئة في وسط سكان سيدي علي الاصليين (العرب)
في فترة الثلاثينات بنيت العيادة لعلاج مرضى المسلمين و عين فيها 
طبيب يعالج الجزائريين الى غاية سنة 1933/1934 و قد سماه اهل 
المنطقة انذاك طبيب الفقراء و هو الطبيب مونيي Monier كان لا 
يتلقى اي اجرة من المرضى المسلمين و خاصة الاطفال الذين كانوا 
يتوافدون اليه يوميا ثم خلفه الطبيب FOURNIER .
اصابت سكان سيدي علي العديد من الامراض فتاكة حسب التقرير
السنوي للمنظمة العالمية للصحة .
ففي تقرير لها في الفترة من 9 فيفري الى 15 فيفري 1936 انتشر 
وباء الحمى النمشية في الغرب الجزائري حيث اصابت 50 شخص 
 منهم 44 حالة في سيدي علي لوحدها . و من 2 فيفري الى 8 فيفري 
من نفس السنة حدثت 9 حالات مرض من هذا الوباء و من 7 فيفري الى 
20 نوفمبر 1937 اصيب 4 اشخاص من هاذ المرض و في الفترة ما بين 
8 الى 14 ماي 1938 وقعت حالة واحدة فقط و حال ة مماثلة وقعت 
في الفترة ما بين 13 الى 19 فيفري من نفس السنة اما في سنة 1941 
في فترة ما بين 21 الى 31 ماي اصيب فرنسي واحد من هاذ المرض 
و حالة اخرى اصيب بها شخص عربي في فترة ما بين 21 الى 28 فيفري 
من عام 1942. و حالة واحدة ما بين 21 الى 31 مارس و حالة واحدة 
في فترة ما بين 1 الى 10 فيفري من نفس السنة .
اما الوباء الجذري فقد اصاب حالتين من سكان سيدي علي في  ما بين 
1 الى 10 جانفي 1944.
المصالح العمومية 


ما دامت سيدي علي هي مقر البلدية المختلطة فقد تم بناء مقرها 
و كان يسمى انذاك دار الحاكم .يوجد هاذ المقر حاليا بشارع 

درار محمد مقر الدائرة القديمة كما موضح اسفل في هده الصورة 
و قد تعاقب عليها عدد من المتصرفين الاداريين و ليسو رؤساء بلديات
و كان اول مسيريها يدعى castanet .
مكتب البريد
الصورة لمكتب بريد سيدي علي قديما و مزال الى يومنا هدا  


في منزل كان يقطن فيه احد المعمرين الفرنسيين قامت السلطات 

الفرنسية  بتاجيره لتحويله الى مكتب للبريد صالح للمعمرين 
الفرنسيين طبعا و ذلك سنة 1882.
و عند انتهاء مدة التاجير . قامت السلطات الفرنسية ببناء مكتب 
البريد الحالي سنة 1947 و نظرا للعدد القليل من السكان الفرنسيين
فقد بني هذا المكتب في حجمه الصغير و مزال على هذه الحال 
الى يومنا هذا.


عن الكاتب

ilovesidiali.com

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مدينة سيدي علي مستغانم