مدينة سيدي علي مستغانم مدينة سيدي علي مستغانم
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...

موقع الرايح بسيدي علي معلم وطني تاريخي

موقع الرايح بسيدي علي معلم وطني تاريخ

اذا كان تاريخ سيدي علي و منطقتها متصلا بالتاريخ الوطني ,فانها عرفت بايوائها للانسان البدائي الذي وطئتها قدماه منذ الاف السنين .
ففي الحقبة الزمنية العتيقة العتيدة العصر الحجري برز موقع تاريخي قام اعضاء جمعية جذور التاريخية باكتشافه في عام 1996 و يسمى عند العوام وادي الرايح و هو يقع قرب المدينة به مجموعة من الادوات الحجرية التي كان يستعملها الانسان البدائي انذاك ,فيما كان هاذ الموقع مقر استقرارهم
لكونه وادي به مياه جارية.

فبفضل هذه الجمعية تم اكتشاف هاذ الموقع في شهر مارس 1996و قد قام السيد FRANK ETIENNE ROUBET بمعاينة و تنشيط منطقة وادي دردوس و ما جاورها كما ان هناك بحوث بماثر عدة اكتشافات متوسطة بمنطقة عين بن عمر و اولاد بخايتية.
موقع المعلم التاريخي:
يرجع تاريخه الى ما قبل التاريخ و يتواجد على بعد كلم واحد الى كلم و نصف غرب مدينة سيدي علي ولاية مستغانم و يمكنك الوصول اليه عن طريق الطريق الولائي رقم 42 الرابط بين مدينة سيدي علي و سيدي بلعطار و يوجد 
موقعه بالتحديد مقابل وادي دردوس المتواجد بين دوار الدحامنية شمالا و دوار الكرايعية جنوبا ,انطلاقا من سيدي علي و عند الوصول على مستوى محطة تخزين الغاز المتواجدة بجانب الطريق (المنطقة الشمالية الشرقية),حيث ياخذ الطريق الريفي الطيني الذي يمر بالمزرعة الفلاحية التي تربط الدواوير السالفة الذكر.
طبيعة المعلم و الارضية :
يمتد المعلم على ارضية معتبرة و جزء من ارضيةالكروم التي لا زالت تستغل الى حد الان و بالتالي يتربع على مساحة 2000 م2,و هي ارضية رملية ذات لون احمر طيني,تتواجد بها حبيبات رخامية صفراء و بيضاء و طبقتها السطحية تكون احيانا سوداء.
اما بالنسبة للطبقة الطينية فهي تتواجد من ملم الى 3 ملم من العمق و هذه الطبقات تكتشف نظرا للطابع الانحداري الهام و طبيعة الارضية .
طبيعة اللوازمالاثرية و انتمائها الحضاري:
تنتمي الاشياء التي تم اكتشافها في موقع وادي الرايح بسيدي علي الى ثلاث حظارات من عصور مضت تتمثل في :
العصر الحجري العلوي paléolithique supérieur
العصر الحجري الوسيط paléolithique moyen
عصر ما بعد العلوي EPIPALéOLITHIQUE
ان الادوات التي تنتمي اليها الحضارة الباليوتيكية العليا و المتوسطة هي الغالبة و تشغل كل المساحة تحت الكروم و تتلخض اساسا في الحصى ذات الوجهين biffassese و تلجاالى النوع المتطور و القديم جدا و تتسم بالعاد كثيرة ,لكن غالبيتها سميكة و به معاول hachereaux الاقل سمكا و لكنها كثيرة و توجد به صفائح مهياة .
يحتوي الموقع على مستويين مختلفين :
المستوى السفلي الذي يقع على ارضية طينية بحوالي 30 سنتمتر سمكا و تشمل صناعة حجرية lithique مؤلفة من معاول و حصى ذات وجهيين و حصاة مصقولة و كذلك شظايا الزجاج.
المستوى العلوي متحجر في طبقة من الرمل الاحمر و يمثل حضارة اشولية متطورةو يبقى الحصى ذو الوجهيين دائما في كثرة ,غالبية ادواتها من الشظايا الزجاجية و ظهور الادوات التي تنبئ بحضارة العصر الحجري الوسيط.
ان الادوات المفترض انتمائها الى الحضارة الباليوتيكية المتوسطة ,تعتبر احجارا صغيرة ذات تقنية ,و التي تشكل عموما الطبقات المترتبة والمتشابهة لحصى ذو الوجهين bifasses, اما بالنسبة للصناعات القديمة المنتمية اليها الحضارة الباليوتيكية الدنيا ,فهي تشغل الطبقات السطحية المزروعة و المتواجدة بالجهة الجنوبية الغربية من الموقع التاريخي واد الرايح و الزراعة بها جد فقيرة , فيها بعض الحيوانات الثدية و الزواحف
و من الجهة اليسرى للوادي بعض المسالك الريفية.
و في الموقع الاثري عثر على مجموعة من الادوات الحجرية المستعملة بالاضافة الى بعض القطع النقدية القديمة و بقايا عظمية مما يدل على تجمهر السكان فيه للبيع و الشراء و العيش .
و قد اخذت عينات من هذه الاحجار للقيام بدراستها ميدانيا و بعد دراسات معمقة اثبت ان هاذ المعلم الاثري يعود تاريخه الى الفترة الممتدة ما بين 400 الف و 600 الف سنة قبل التاريخ.
اذن موقع الرايح من اقدم المناطق التي وطات فيها اقدام الانسان بافريقيا الثاني على مستوى الجزائر و الثالث افريقيا , المواقع العالمية و الافريقية تتحدث عن هذا الاكتشاف الاثري الكبير .

يزور الرايح سنويا البروفيسور عبد القادر دراجي المختص في هاد المجال رفقة طلبة و اساتذة جامعة الجزائر2و معهد الاثار الوطني  للقيام بالبحوثات و الدراسات كل سنة و اكتشاف ادوات جديدة يوجد الكثير منها على مستوى مخبر جامعة الجزائر و متحف ما قبل التاريخ  في العاصمة الذي يتواجد به جناح كامل خاص بموقع الرايح بسيدي علي .
زارت بعض القنوات التلفزيونية موقع الرايح بسيدي علي و غطت جانبا من 
الحفرية التي قام بها الوفد الجيولوجي المتكون من بروفيسور عبد القادر 
دراجي و دكاترة و طلبة جامعيين من جامعة الجزائر 2 و معهد الاثار,التغطية كانت لقناة الشروق و كان لها هاذ الروبورتاج .


نتمنى ان تهتم السلطات المحلية بهاذ الموقع و المعلم التاريخي الذي اخد
نصيبه من الشهرة وطنيا و عالميا و لم ياخذ حقه محليا و نحن بدورنا نسعى للتعريف و التشهير بموقع الرايح من خلال صفحتانا و موقعنا و قناتنا.

عن الكاتب

ilovesidiali.com

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مدينة سيدي علي مستغانم